منتديات الصمود الحر الشريف
زيارتكم تسرنا * ومشاركتكم لنا بالتسجيل والمساهمة في منتدياتنا تسعدنا * حللتم أهلا ونزلتم سهلا في منتدياتكم الصامدة الحرة الشريفة

منتديات الصمود الحر الشريف

هذه المنتديات تجمع الشرفاء والشريفات الذين يناضلون من أجل القضايا العادلة في فلسطين والعالمين العربي والإسلامي والعالم بأسره بالوسائل التعبيرية الشريفة والشرعية - لا تتحمل إدارة المنتديات مسؤولية ما ينشر فيها مما لا يعبر عن رأيها بالضرورة
 
الرئيسيةجديد اليوم*س .و .جبحـثالتسجيلدخول

وضع الأمريكان دستور العراق ........................... وضع الروس الآن دستور سوريا ..................... ربما هذا يعني أن سوريا من نصيب روسيا في مشروع الشرق الأوسط الجديد .............. لقد بدأ العد العكسي لزوال الدول العربية نهائيا من خريطة العالم

شاطر | 
 

 المعنى .. "الصورة الفنية" والحوار الحضاري .. بومدين بوزيد

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عبد المالك حمروش
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 5675
تاريخ التسجيل : 26/02/2010
الموقع : http://elsoumoudelcharif.ahlamontada.com

مُساهمةموضوع: المعنى .. "الصورة الفنية" والحوار الحضاري .. بومدين بوزيد   الأحد سبتمبر 16, 2012 1:43 pm


المعنى

''الصورة الفنية'' والحوار الحضاري

بومدين بوزيد


الجمعة 14 سبتمبر 2012





ما أحدثه الفيلم الأمريكي من تجييش لمشاعر المسلمين، وما حدث في تونس وما هو قادم من اختلاف حول '' ايديولوجية الصورة''، يتزامن مع تجليات ''فتنة الربيع العربي'' في تأجيج الصدام المذهبي والعرقي إلى حدّ الاقتتال، سيبقي مربع الحوار الديني وعلاقتنا مع الآخر على نفس الموجات، ومنها فشل الغرب ومؤسّساته بالأساس في إنجاح الحوار الديني والحضاري ودمج المسلمين في مجتمعاتهم، وسيعيد النقاش من جديد عن تاريخ الإسلام في الأندلس والصراع الديني التاريخي، وكذا مسألة إخفاق النظام الكولونيالي ـ الاستعماري في عملية دمج المسلمين في النظام الجمهوري الفرنسي، كما حدث في الجزائر التي لقيت فيها محاولات الدمج مقاومة عنيفة، ولم تنجح فرنسا في ذلك رغم بقائها لأكثـر من قرن من الزمن. فعملية الدمج، تاريخياً، كانت تتم بالقوّة، وأحياناً يكون مآلها الإخفاق، كما حدث للبلدان المستعمَرة التي ظلت هويتها وقوداً لسلسلة من المقاومات.
الإسلام، كخطر في الوعي الغربي، يرتبط بمرحلتين، مرحلة الكولونيالية ''الاستعمارية'' التي تولدت عنها هجرات متتالية، واستمرت هذه الهجرات في مرحلة ثانية منذ التسعينيات من القرن الماضي، هذا التزايد العددي، مع أيضاً 11 سبتمبر، حوّل الإسلام في بعض وسائل الإعلام الغربية إلى خطر عام، أو ما يسمى إسلاموفوبيا، ويمكننا أن نعتبر تشكل هذه الصورة المخيفة للشبح الإسلامي القادم، منذ صورة الخميني في الإعلام الغربي والأحداث الجزائرية والعملية الإرهابية للأرباس الفرنسية في 1995 مروراً بطالبان أفغانستان وحرب العراق و11 سبتمبر وصولاً إلى قضية الحجاب في فرنسا والإرهاب في الساحل الإفريقي، وصور مجازر بعض البلدان العربية في السنتين الأخيرتين.
لقد شكل الإعلام الغربي من كل ذلك مادة إعلامية مضمونها: ''الإسلام قادم''، وكانت العبارة في السبعينيات ''حذار.. الصين قادم''، أما آخرون، فيقولون ''الإسلام والصين قادمان''، وهو التحالف الحضاري في نظرهم الذي سيدمّر الليبرالية.
في هذه الأجواء من استمرار الصراع العربي ـ الإسرائيلي، وتحوّل الحركات الجهادية الإسلامية إلى حركة عالمية، لا تعترف بالحدود والانتماء للعرق واللغة والوطن، ومحاولات إحياء الثقافة الصراعية الحضارية الدينية بين المسيحية والإسلام، وإخفاق أيضاً الأنظمة الأوروبية في جعل علمانيتهم فضاء متسعاً للهويات الأخرى وبقية الديانات وتحقيق المواطنة الكاملة للمواطن الأوروبي، مهما كان دينه وعرقه، يجعل من احتمالات الخوف هي المُسيطرة على بعض التحاليل. ومن هنا، كان تعبير ''إسلاموفوبيا'' توصيفاً لمظهر من مظاهر هذا الخوف، الذي هو تنويع لخوف أو تخويف يجد بدائله منذ الانتصار على الشيوعية وانهزامها. وبالتالي، فالخوف أو التخويف ينتقل من مجابهة إلى أخرى، ويكون ضمن استراتيجية التأثير وبناء العلاقات الدولية.


المصدر
[justify]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://elsoumoudelcharif.ahlamontada.com
 
المعنى .. "الصورة الفنية" والحوار الحضاري .. بومدين بوزيد
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الصمود الحر الشريف :: Votre 1ère catégorie :: أهم موضوعات اليوم-
انتقل الى: